باسم الآب و الابن و الروح القدس

أخوتنا الأحباء نرحب بكم بخدمة ينبوع الحياة
اذا كنت عضو أو عضوة يمكنك تسجيل الدخول إن كنت مسجل لدينا
عن طريق الضغط دخول .
و إن كنت لم تسجل لدينا بعد أضغط تسجيل و سجل معنا سنكون سعيدين بك
يباركك الله
Smile

    قصة حقيقية قتل زوجته لأنها كانت تقرأ الكتاب المقدس

    شاطر
    avatar
    JAN
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    عدد المساهمات : 23
    تاريخ التسجيل : 19/10/2009
    العمر : 35

    قصة حقيقية قتل زوجته لأنها كانت تقرأ الكتاب المقدس

    مُساهمة من طرف JAN في الأحد نوفمبر 29, 2009 1:28 am

    رجل مصري مسلم قتل زوجته لأنها كانت تقرأ في الانجيل , ثم دفنها مع طفلتها الرضيع و ابنته البالغة من العمر 8 سنوات



    A Muslim man in Egypt killed his wife because she was reading the Bible and then buried her with their infant baby and an 8 year old daughter.


    حيث ان الفتيات دفنوا و هم أحياء ! و قام بتبليغ الشرطة بالحادثة متهما العم بجريمته . و بعد 15 يوما يموت أحد أفراد العائلة . و عندما أرادوا دفنه , وجدوا تحت الرمل الفتاتان الصغيرتان على قيد الحياة .


    The girls were buried alive! then He reported to the police that an uncle killed the kids. 15 days later, another family member died. When they went to bury him, they found the 2 little girls under the sand - ALIVE!

    هذه الحادثة أغضبت الناس و حكم على الرجل بالإعدام

    The country is outraged over the incident, and the man will be executed.

    وقد سؤلت الفتات الكبرى عن كيفيت بقائها على قيد الحياة , فقالت :' كان يجيء إلينا كل يوم رجل , كان هذا الرجل يلبس ثياب مشعّة و كان له جروح نازفة في يديه , كان يأتي و يطعمنا . و قد أيقظ أمي و بتالي فقد أستطاعت أن ترضع أختي . '

    قالت الفتات هذا الكلام في مقابلة على التلفزيون المصرية الوطنية , و أفادة امراة مسلمة عبرأخبار مؤكدة. قالت فيها على التلفزيون الشعبي : ' كان هذا بلا شك السيد المسيح , لأن لا أحد غيره يستطيع فعل مثل هكذا أشياء! '


    The older girl was asked how she had survived and she says 'A man wearing shiny clothes, with bleeding wounds in his hands, came every day to feed us. He woke up my mom so she could nurse my sister,' she said.

    She was interviewed on Egyptian National TV, by availed Muslim woman news anchor. She said on public TV, 'This was none other than JESUS, because nobody else does things like this!'

    المسلمون يؤمنون بأن السيد المسيح يستطيع فعل هذا , ولكن الجراح تشير إلى أن السيد المسح حقا قد صلب , وأيضا من الواضح أنه على قيد الحياة ! , وأيضا من الواضح أن الطفلة لا تستطيع أن تخترع قصة مثل تلك , و أساس فإن من المستحيل بقاء الطفلتان على قيد الحياة بدون معجزة حقيقية ,

    Muslims believe Isa (JESUS) would do this, but the wounds mean He really was crucified, and it's clear also that He is alive! But, it's also clear that the child could not make up a story like this, and there is no way these children could have survived without a true miracle. Muslim leaders are going to have a hard time to figure out what to do with this, and the popularity of the Passion movie doesn't help! With Egypt at the centre of the media and education in the Middle East, you can be sure this story will spread.

    السيد المسيح ما زال يقلب العالم رأسا على عقب! رجاء دع هذه القصة تنتشر بين الناس. يقول الله : 'أنا سأبارك الشخص الذي يضع ثقته فيّ.' أرميا 17.

    Christ is still turning the world upside down! Please let this story be shared. The Lord says, 'I will bless the person who puts his trust in me.' Jeremiah 17.
    avatar
    Admin
    الإدارة
    الإدارة

    عدد المساهمات : 75
    تاريخ التسجيل : 06/10/2009

    رد: قصة حقيقية قتل زوجته لأنها كانت تقرأ الكتاب المقدس

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين نوفمبر 30, 2009 5:21 am

    نعم اخوتي الرب يسوع مازال يعمل لانه هو من قال ها انا معكم لانقضاء الدهر سمعت قصة حقيقية حدثت في الجزائر حيث اقتحم في احدى القرى متشدوون بيت يوجد في عجوزان مع حفيدنهما كانوا قد امنوا بالرب يسوع يريدون قتلهم فطلب الرجل ان يسمحوا لهم ان يصلوا قبل ان يقتلوهم فسمحوا لهم وهم يهزؤن منهم ولكن شكرا للاله الحي فما ان انتهوا من الصلاة حتى تشكل امامهم حائط من نار مما جعل المهاجمين يخافون ويندفعوا للخارج وواحد من المهاجمين هو الذي روى الحادثة بعد ان امن هو بالرب يسوع مخلصا له بعد ان شاهد الذي حصل وامور اخرى حصلت معه نعم الرب معنا وحولنا ما علينا نحن الا ان نطلب العون بايمان وثقة وهو يعمل فهو من قال مهما طلبتم من الاب باسمي مؤمنين تنالون

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد نوفمبر 19, 2017 5:15 am