باسم الآب و الابن و الروح القدس

أخوتنا الأحباء نرحب بكم بخدمة ينبوع الحياة
اذا كنت عضو أو عضوة يمكنك تسجيل الدخول إن كنت مسجل لدينا
عن طريق الضغط دخول .
و إن كنت لم تسجل لدينا بعد أضغط تسجيل و سجل معنا سنكون سعيدين بك
يباركك الله
Smile

    التغلب على التجربة!؟

    شاطر

    mony
    عضو جديد
    عضو جديد

    عدد المساهمات : 11
    تاريخ التسجيل : 15/01/2011
    العمر : 30

    التغلب على التجربة!؟

    مُساهمة من طرف mony في الخميس مارس 17, 2011 5:43 am

    التغلب على التجربة

    إن فهم كيفية حدوث التجربة مفيد في حد ذاته ، لكن هناك خطوات محددة عليك إتباعها للتغلب عليها
    1 ارفض أن تكون مرعوبا : كثير من المسيحيين يرتعبون و يُحبطون بسبب الأفكار المغوية ، فهم يشعرون بالذنب لأنهم ليسوا " فوق" التجربة . إنهم يشعرون بالخجل لمجرد كونهم مُجربين . يمكن أن تعتبر التجربة ، بمعنى من المعاني ، تقديرا . فالشيطان لا يجرب أولئك الذين يصنعون بالفعل إرادته الشريرة ، إذ أنهم ملكه بالفعل . التجربة علامة أن الشيطان يكرهك وليست علامة ضعف أو دينونة . إنك في الواقع كلما تقترب من الله ، كلما يحاول الشيطان أن يجربك و في اللحظة التي تصبح فيها ابنا الله ، فإن الشيطان يوقع " عقدا" ضدك فإنك عدوه و هو يخطط لسقوطك .
    2- اعرف نمط تجربتك و كن مستعدا له : هناك مواقف معينة تجعلك أكثر عرضة للتجربة من الآخرين . و بينما توجد بعض المواقف تجعلك تتعثر على الفور تقريبا، هناك أخرى لا تضايقك كثيرا . هذه المواقف مرتبطة بضعفاتك ، لذلك فإنك تحتاج أن تتعرف عليها لأن الشيطان يعرفها بكل تأكيد! يحذرنا بطرس " اصحوا و اسهروا لأن إبليس خصمكم كأسد زائر متلمسا من يبتلعه هو " . اسأل نفسك " متى أجرب أكثر ؟ في إي يوم من أيام الاسبوع ؟ في أي وقت من اليوم ؟ إين أجرب أكثر ؟ من يكون معي عندما أجرب ؟ ما الذي اشعر به عادة عندما أجرب أكثر ؟ يجب أن تحدد الأنماط النموذجية للتجربة ثم تستعد بقدر الإمكان لتجنب المواقف " ولا تعطوا إبليس مكانا " فالتخطيط الحكيم يبطل من مفعول التجربة و يحد من قوتها " مهد سبيل رجلك فتثبت كل طرقك . لا تمل يمنة ولا يسرة"
    3 اطلب معونة الله يوجد في السماء خط 24 ساعة للطوارئ . فإن الله يريدك أن تطلب منه العون للتغلب على التجربة إذ يقول "ادعني في يوم الضيق انقذك فتمجدني " هذه الصلاة "الموجة القصيرة " لانها سريعة وفي الصميم :النجدة ! هبوط إضطراري ! عطل في المحركات ! النجدة ! هل تسمعني ؟ حول ! فعندما تهاجمك التجربة . لن يكون لديك وقت لحديث طويل مع الله ، لكن ببساطة تصرخ . وقد صلى داود، ودانيال، وبطرس،بولس،و ملايين آخرون هذا النوع من الصلاة اللحظية من أجل العون في وقت الأزمة
    و في أحيان أخرى نشعر بالحرج أن نطلب العون من الله بعد أن نكون قد سقطنا مرارا و تكرارا في ذات التجربة بعينها . ولكن الله لا يغضب ، ولايمل، ولا يضيق صدره عندما نظل نرجع إليه " فالنتقدم بثقة إلى عرش النعمة لكي ننال رحمة ونجد نعمة عونا في حينه"
    4 أعد تركيز انتباهك على شيء آخر : في كل مرة تحاول صد أحد الأفكار عن عقلك فإنك تزج بها أكثر عمقا إلى ذاكرتك . ويصح ذلك بالأخص مع التجربة . فإنك لا تتغلب على التجربة بمقاومة إحساسها إذ انك كلما قاومت الإحساس كلما أستنفذك وتحكم بك . وحيث ان التجربة تبدأ بفكرة فإن اسرع طريق لإبطال إغرائها هو تحويل انتباهك إلى شيء آخر . لا تقاوم الفكرة ، بل فقط بدل مسار عقلك و اهتم بفكرة اخرى تلك هي الخطوة الأولى للتغلب على التجربة
    5 بُح بصراعك إلى صديق تقي أو مجموعة مساندة : ليس عليك أن تذييعه إلى العالم كله ، لكنك تحتاج شخصا واحدا على الأقل يمكنك أن تشارك معه صراعاتك بصدق . " اثنان خير من واحد .. لأنه إن وقع أحدهما يقيمه رفيقه وويل لمن هو وحده إن وقع غذ ليس ثان ليقيمه"
    إن محبة الله وطول آناته باقية إلى الابد لذا تعال اليه بجرأة أطلب قوته لعمل الصواب ثم توقع أن يمدك بها

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد فبراير 18, 2018 2:42 pm